أهـلاً وسهـلاً بكمـ فيـﮯ✉منتـديات الأخـوة والمحبـة✉مُلتقـﮯ الأبـداع ..والتميـز ..والتألـق وتبقى لي روايه من أجزاء....إلى الجزء الرابع
صفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 10 من 14

الموضوع: وتبقى لي روايه من أجزاء....إلى الجزء الرابع

  1. #1
    الصورة الرمزية ديمو
    تاريخ التسجيل
    Oct 2017
    الدولة
    السعوديه
    ♡العمـر♡
    22
    المشاركات
    2,937
    شكراً
    767
    تم شكره 1,029 مرة في 535 مشاركة
    معدل تقييم المستوى
    5

    وتبقى لي روايه من أجزاء....إلى الجزء الرابع

    [CENTER]
    انا هدوء
    هذا أسمى وشخصيتى ايضا لقبونى به منذ ولادتى انا ابنه وحيده لى اخوه ولكنى وحيده من ابي لى اخت ومن امى لا اعلم
    لقد اخذونى منها بالقوه وانا صغيره هذا ما قيل لى لا اعلم هل هو حقيقي أو كذب
    بالحقيقه انا لا اعلم عن هذا العالم شي
    دعونى احكى لكم من البدايه تربيت بغرفه لا اعلم ماذا يوجد خارجها الا عندما اكتمل عمرى السابعه عشر كنت اظن ان العالم كله هو فقط هذه الغرفه وهذه الحديقه التى اطل عليها من نافذه الغرفه
    لا اعرف اقرأ أو اكتب لا اعرف شكل امى لا اعرف شكل اختى لا اعرف شكل أحد بهذا المنزل غير الخادمه التى تحضر لى الطعام وشكل ابي الذي زارنى ليوبخنى مرتين بغرفتى لانى رأيت كابوس فصرخت بصوت عال
    فانا عار لا اعلم معنى هذه الكلمه ولكنى سمعتها من ابي اكثر من مره
    لا اعلم لماذا يعاملنى بهذا الشكل هل هذه هى معامله الاب لابنته
    ارى أناس يخرجون ويدخلون ويجلسون بالحديقه لماذا لا أخرج واجلس بالحديقه مثلهم
    فإذا أردتم يا ساده ملخص لحياتى بهذه الفتره فلنضع عنوان عريض وكبير الحجم لا اعرف



    انا مازن
    شاب بالثانيه والعشرين من عمرى تخرجت حديثا من جامعه الهندسه الابن الاصغر لعائله ثريه لا اقبل بالقيود ولى معاير خاصه بكل شئ لا اقبل بالقليل جاد جدا بعملى ولكنى احب الاهتمام بعائلتى ولا ارفض لوالدى أمرا وياليت هذه الصفه انتزعت من داخلى يوم قرر والدى من تزويجى لابنة صديقه لماذا انا ومن هذه انا من قرر أن يعيش قصه حب لا توصف كيف اتزوج بهذا الشكل ولكنى لم استطع أن ارفض



    اى قدر هذا الذي يجمع من لم يعرفوا بعضهم ابدا
    اى قدر هذا الذي يفرق من أراد ا عيش حياتهم معنا طول العمر



    انها حكمه الله التى جمعت بين مازن وهدوء اتفق والداهم على تزويجهم من بعض لاتمام صفقه بينهم ولتكن الزيجه عقد إتمام الصفقه اترى إن كان عقاب لهم ام جائزهدعونا ندخل اكثر بحياتهم لنعرف



    الجزء الاول



    فى قصر كبير بإحدى المدن العربيه
    بيت السيد عثمان والد مازن
    يوجد عثمان وهو أحد أكبر رجال الأعمال بهذا البلد وله هيبه وصيت واسع أنه رجل فى اوخر الاربعين طويل وحنطى اللون يتمتع بشخصيه قويه وهيبه
    وزوجته السيده هيام وهى من سيدات المجتمع حقا انها بمنتصف الاربعين ولكنها تبدوا بالعشرينات تهتم بنفسها جدا طويله وبيضاء وذات عيون بنيه طيبه جدا وذات شخصيه حنونه ومن النساء الخيرات الذين يهتمون دائما بالعمل الخيرى

    خالد اخو مازن الأصغر وهو طالب بكليه الهندسه شاب ذات طابع بشوش وشخصيه مرحه دائم المزاح وهو شخص وسيم جدا ويتمتع بشخصيه جذابه


    روان
    وهى اخت مازن وهى شخصيه جاده جدا ولا تحب المزاح وتتمنى انها دراستها باداره الاعمال لتتولى منصب باحدى شركات والدها هى جميله المظهر ولكن تبدوا اكبر من عمرها لأنها تهتم دائما أن تبدوا بشخصيه سيده الاعمال

    هنا
    وهذي هى دلوعه البيت واصغر افراده وجميع من بالبيت يهتم بها



    سنتعرف عليهم أكثر فى الاجزاء القادمه


    دعونا اولا نرى اول مشهد من مشاهد قصتنا
    فى قاعه كبيره تجلس هدوء تلبس فستان زفاف وخائفه من كل شي حولها خائفه من الزحام حولها لاول مره ترى هذا الكم من البشر والأصوات المرتفعه والاغانى وفجا يعلون إتمام الملكه. ودخول العريس لم يستطع عقلها استيعاب ما يحدث
    لنرى ما يدور مع هدوء على للسانه
    هدوء: كان صباح عادى كاى يوم آخر ولكن هناك أصوات بالخارج على غير العاده فجا انفتح باب غرفتى كانت الخادمه الوجه الذي اعتدت عليه ولكن معها نساء أخريات قالوا إنهم هنا لتجهيزى من أجل الزفاف
    اى زفاف واى عروس لا افهم شي ولكنى استسلمت كالعاده بدون اى طلب للتوضيح فلم أكن معتاده على طلب التوضيحات بدأوا ابتزينى ووضح اشياء على وجهى وتلبيسة فستان رائع الجمال لونه ابيض كنت فرحه جدا بهذا الفستان لقد أحسست انى اميره باحدى القصص التى كانت تقولها لى الخادمه وانا صغيره ولاول مره اخرج من هذه الغرفه وارى بيت ابي ياله من بيت ضخم وخرجت إلى الحديقه التى كنت أرها فقط من أعلى ونظرت إلى نافذه غرفتى يالهى اهكذا يبدوا شكلها من الخارج وركبت فى سياره لا اعلم إلى اين ذاهبه ولكنى كنت فرحه بفستانى وخروجى من الغرفه بعد وقت ليس بالكثير توقفت السياره ورأيت كثير جدا من الناس خارج السياره ينتظروا خروجى أنهم فرحين ولكنى انا زالت فرحتى واجب محلها الخوف خفت من كل شي يجرى حولى وانفتح باب السياره وانطلب منى الخروج من إحداهما ودخلت لقاعه كبيره والكثير الكثير من النساء وكلهم فرحين ويثنون على جمالى وجاء سيده لا يبدوا عليها انها كبيره بالعمر وضمتنى لها وباركت لى بحراره لا أدرى لماذا أحسست بحضنها بالأمان. مع انى لم اراها قبل اليوم ولكن قلبي اطمئن لها وبعد ذالك فهمت انها السيده التى سأعيش ببيتها واسمها هيام لقد أحست بخوفى وطمنتنى وظلت بجانبي كي لا اخاف وبدأ الأجواء تتغير وتعلوا الاصوات بالمباركات لقد تمت الملكه وبانتظار دخول العريس اى عريس هذا ايمكننى أن اهرب الأن فى هذا الوقت بالذات احتجت أن أرجع لغرفتى بهدوئها

    وفجا انفتح الباب

    و


    ........الى اللقاء بالجزء القادم
    • بانتظار تعليقاتكم



    [
    /CENTER]
    التعديل الأخير تم بواسطة ديمو ; 10-22-2019 الساعة 10:45 PM



    [/url]

    لولا الجنون ما كان الشغف

    [/CENTER]


  2. الصورة الرمزية الصابرة
    تاريخ التسجيل
    Nov 2018
    المشاركات
    615
    شكراً
    0
    تم شكره 466 مرة في 300 مشاركة
    معدل تقييم المستوى
    2


  3. الأعضاء الذين قاموا بشكر العضو الصابرة على المشاركة المفيدة:


  4. الصورة الرمزية توبا
    تاريخ التسجيل
    Apr 2018
    المشاركات
    15,122
    شكراً
    10,729
    تم شكره 9,697 مرة في 5,221 مشاركة
    معدل تقييم المستوى
    18
    روووعه حبيبتي استمري❤



    وحيـن لا أقول شيء..فلا يعنـي ان الحديـث انتهـى، فهنـالك الكثيـر لم يُقال بعد وليس له حق البـووح









  5. الأعضاء الذين قاموا بشكر العضو توبا على المشاركة المفيدة:


  6. الصورة الرمزية ملاك ابوها
    تاريخ التسجيل
    Dec 2017
    الدولة
    🇸🇦ٳلہسہعـﯝدٍيہه🇸🇦
    المشاركات
    10,249
    شكراً
    9,823
    تم شكره 5,245 مرة في 3,228 مشاركة
    معدل تقييم المستوى
    13
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ديمو مشاهدة المشاركة
    [CENTER]
    انا هدوء
    هذا أسمى وشخصيتى ايضا لقبونى به منذ ولادتى انا ابنه وحيده لى اخوه ولكنى وحيده من ابي لى اخت ومن امى لا اعلم
    لقد اخذونى منها بالقوه وانا صغيره هذا ما قيل لى لا اعلم هل هو حقيقي أو كذب
    بالحقيقه انا لا اعلم عن هذا العالم شي
    دعونى احكى لكم من البدايه تربيت بغرفه لا اعلم ماذا يوجد خارجها الا عندما اكتمل عمرى السابعه عشر كنت اظن ان العالم كله هو فقط هذه الغرفه وهذه الحديقه التى اطل عليها من نافذه الغرفه
    لا اعرف اقرأ أو اكتب لا اعرف شكل امى لا اعرف شكل اختى لا اعرف شكل أحد بهذا المنزل غير الخادمه التى تحضر لى الطعام وشكل ابي الذي زارنى ليوبخنى مرتين بغرفتى لانى رأيت كابوس فصرخت بصوت عال
    فانا عار لا اعلم معنى هذه الكلمه ولكنى سمعتها من ابي اكثر من مره
    لا اعلم لماذا يعاملنى بهذا الشكل هل هذه هى معامله الاب لابنته
    ارى أناس يخرجون ويدخلون ويجلسون بالحديقه لماذا لا أخرج واجلس بالحديقه مثلهم
    فإذا أردتم يا ساده ملخص لحياتى بهذه الفتره فلنضع عنوان عريض وكبير الحجم لا اعرف



    انا مازن
    شاب بالثانيه والعشرين من عمرى تخرجت حديثا من جامعه الهندسه الابن الاصغر لعائله ثريه لا اقبل بالقيود ولى معاير خاصه بكل شئ لا اقبل بالقليل جاد جدا بعملى ولكنى احب الاهتمام بعائلتى ولا ارفض لوالدى أمرا وياليت هذه الصفه انتزعت من داخلى يوم قرر والدى من تزويجى لابنة صديقه لماذا انا ومن هذه انا من قرر أن يعيش قصه حب لا توصف كيف اتزوج بهذا الشكل ولكنى لم استطع أن ارفض



    اى قدر هذا الذي يجمع من لم يعرفوا بعضهم ابدا
    اى قدر هذا الذي يفرق من أراد ا عيش حياتهم معنا طول العمر



    انها حكمه الله التى جمعت بين مازن وهدوء اتفق والداهم على تزويجهم من بعض لاتمام صفقه بينهم ولتكن الزيجه عقد إتمام الصفقه اترى إن كان عقاب لهم ام جائزهدعونا ندخل اكثر بحياتهم لنعرف



    الجزء الاول



    فى قصر كبير بإحدى المدن العربيه
    بيت السيد عثمان والد مازن
    يوجد عثمان وهو أحد أكبر رجال الأعمال بهذا البلد وله هيبه وصيت واسع أنه رجل فى اوخر الاربعين طويل وحنطى اللون يتمتع بشخصيه قويه وهيبه
    وزوجته السيده هيام وهى من سيدات المجتمع حقا انها بمنتصف الاربعين ولكنها تبدوا بالعشرينات تهتم بنفسها جدا طويله وبيضاء وذات عيون بنيه طيبه جدا وذات شخصيه حنونه ومن النساء الخيرات الذين يهتمون دائما بالعمل الخيرى

    خالد اخو مازن الأصغر وهو طالب بكليه الهندسه شاب ذات طابع بشوش وشخصيه مرحه دائم المزاح وهو شخص وسيم جدا ويتمتع بشخصيه جذابه


    روان
    وهى اخت مازن وهى شخصيه جاده جدا ولا تحب المزاح وتتمنى انها دراستها باداره الاعمال لتتولى منصب باحدى شركات والدها هى جميله المظهر ولكن تبدوا اكبر من عمرها لأنها تهتم دائما أن تبدوا بشخصيه سيده الاعمال

    هنا
    وهذي هى دلوعه البيت واصغر افراده وجميع من بالبيت يهتم بها



    سنتعرف عليهم أكثر فى الاجزاء القادمه


    دعونا اولا نرى اول مشهد من مشاهد قصتنا
    فى قاعه كبيره تجلس هدوء تلبس فستان زفاف وخائفه من كل شي حولها خائفه من الزحام حولها لاول مره ترى هذا الكم من البشر والأصوات المرتفعه والاغانى وفجا يعلون إتمام الملكه. ودخول العريس لم يستطع عقلها استيعاب ما يحدث
    لنرى ما يدور مع هدوء على للسانه
    هدوء: كان صباح عادى كاى يوم آخر ولكن هناك أصوات بالخارج على غير العاده فجا انفتح باب غرفتى كانت الخادمه الوجه الذي اعتدت عليه ولكن معها نساء أخريات قالوا إنهم هنا لتجهيزى من أجل الزفاف
    اى زفاف واى عروس لا افهم شي ولكنى استسلمت كالعاده بدون اى طلب للتوضيح فلم أكن معتاده على طلب التوضيحات بدأوا ابتزينى ووضح اشياء على وجهى وتلبيسة فستان رائع الجمال لونه ابيض كنت فرحه جدا بهذا الفستان لقد أحسست انى اميره باحدى القصص التى كانت تقولها لى الخادمه وانا صغيره ولاول مره اخرج من هذه الغرفه وارى بيت ابي ياله من بيت ضخم وخرجت إلى الحديقه التى كنت أرها فقط من أعلى ونظرت إلى نافذه غرفتى يالهى اهكذا يبدوا شكلها من الخارج وركبت فى سياره لا اعلم إلى اين ذاهبه ولكنى كنت فرحه بفستانى وخروجى من الغرفه بعد وقت ليس بالكثير توقفت السياره ورأيت كثير جدا من الناس خارج السياره ينتظروا خروجى أنهم فرحين ولكنى انا زالت فرحتى واجب محلها الخوف خفت من كل شي يجرى حولى وانفتح باب السياره وانطلب منى الخروج من إحداهما ودخلت لقاعه كبيره والكثير الكثير من النساء وكلهم فرحين ويثنون على جمالى وجاء سيده لا يبدوا عليها انها كبيره بالعمر وضمتنى لها وباركت لى بحراره لا أدرى لماذا أحسست بحضنها بالأمان. مع انى لم اراها قبل اليوم ولكن قلبي اطمئن لها وبعد ذالك فهمت انها السيده التى سأعيش ببيتها واسمها هيام لقد أحست بخوفى وطمنتنى وظلت بجانبي كي لا اخاف وبدأ الأجواء تتغير وتعلوا الاصوات بالمباركات لقد تمت الملكه وبانتظار دخول العريس اى عريس هذا ايمكننى أن اهرب الأن فى هذا الوقت بالذات احتجت أن أرجع لغرفتى بهدوئها

    وفجا انفتح الباب

    و


    ........الى اللقاء بالجزء القادم
    • بانتظار تعليقاتكم



    [
    /CENTER]
    رووووووووعه رووووعه حبي استمري بانتظاار القااادم ♥️








  7. الأعضاء الذين قاموا بشكر العضو ملاك ابوها على المشاركة المفيدة:


  8. ♡رئيسـة آللجنه مـديره عطـر آلمـنتدئ♡ الصورة الرمزية ✮«حبيبة آلــروح كـربلآء »✮
    تاريخ التسجيل
    Jun 2017
    الدولة
    ⭐❤قـلب أحـبتي❤⭐
    ♡العمـر♡
    26
    المشاركات
    59,085
    شكراً
    47,486
    تم شكره 37,802 مرة في 24,424 مشاركة
    معدل تقييم المستوى
    10
    آللهہ عليج حبيبتي ديمـو قصـهہ رووووعهہ ننتظـر آلجزء آلثآني

  9. الأعضاء الذين قاموا بشكر العضو ✮«حبيبة آلــروح كـربلآء »✮ على المشاركة المفيدة:


  10. الصورة الرمزية ديمو
    تاريخ التسجيل
    Oct 2017
    الدولة
    السعوديه
    ♡العمـر♡
    22
    المشاركات
    2,937
    شكراً
    767
    تم شكره 1,029 مرة في 535 مشاركة
    معدل تقييم المستوى
    5
    ربي يحفظكم غوالى تسلموا
    مروركم زاد الروايه رونق وجمال



    [/url]

    لولا الجنون ما كان الشغف

    [/CENTER]

  11. الأعضاء الذين قاموا بشكر العضو ديمو على المشاركة المفيدة:


  12. الصورة الرمزية ديمو
    تاريخ التسجيل
    Oct 2017
    الدولة
    السعوديه
    ♡العمـر♡
    22
    المشاركات
    2,937
    شكراً
    767
    تم شكره 1,029 مرة في 535 مشاركة
    معدل تقييم المستوى
    5

    الجزء الثاني

    دائما نحتاج صدمات بحياتنا لنتذكر نعم الله علينا دائما تأتينا نعم الله ولكننا نرها ابتلاءات ونحتاج للوقت لنستوعب أنها نعمه وفضل من الله وهكذا البشر يا ساده


    الجزء الثاني
    حكت لنا هدوء عن احساسها بذلك اليوم لننتقل لمازن
    مازن : لا أدرى ماذا افعل من هذه الدخيله التى يريدون إدخالها حياتى رغما عنى اليوم سيكون لى شريكه بكل شي كيف سأحيا مع غريبه استعديت وانا لا احس باى فرحه بداخلى مرت الساعات وذهبا للقاعه التى سيقام بها الملكه والزفاف ودخلت الجميع يبارك ويعنى أعلى فرحانين الاقارب فرحانين ولكنى غير مبالى ابتسم فقط ليس هذا اليوم كما حلمت بيه من قبل تمت الملكه لا أدرى كيف تمت الحين يجب أن أرى زوجتى
    زوجتى ما اغرب هذه الكلمه حتى أن راسي غير متقبلها دخلنا عند الحريم انا وابي وأبو هذه الدخيله
    اول الامر لم اهتم أن اعرف شكلها ولكنها لفتت نظر سبحان الله انها جميله بل هى رائعه الجمال يا التى ما هذه العيون
    ثم تدارث ماذن نفسه بعد أن صفن بها فتره وتذكر أنها هى هذه الدخيله التى ستحتل حياته وفدار وجهه عنها

    انتهى الزفاف ورجعنا الا البيت بعد سئل كبير من التبريكات والتهاني صعدت معها إلا جناحنا الشخصى الذي خصص لنا بعد الزواج دخلت ودخلت خلفى لم تنطق بجمله ولكن الخوف كان واضح عليها حتى أنى لاحظت دموع بعيونها ولكنى لم اعرفها اى اهتمام لم ينقصنى سوى أن تحايل طفله واطمئنها سوف تتعود مع الوقت وأخذت ملابس لى وذهبت إلى الحمام وتروشت وخرجت وكانت ما زالت بفستانها وفوقه عبائتها جالسه على كرسي بالغرفه
    كان غضبي منها اكبر من ان احكى معها لاعرف لماذا جالسه وذهبت إلى النوم وتركتها

    هدوء.: دخل ابي أننى اعرفه ومعه أشخاص لا اعرفهم انها المره الاولى التى اراهم فيها ومنهم رجل ضل ينظر لى لماذا ينظر لى هذا الرجل بهذا الشكل لقد زاد خوفى ثم جلس بجانبي ياالهى أهذا هو زوجى سكن الخوف قلبي من الآن لماذا كان ينظر لى بهذه الطريقه اريد بشده أن أرجع غرفتى ولكن ابي كسر قلبي وهو يسلم على عندما قالى لى بهدوء فى اذنى لقد تخلصت منك لا تحلم أن ترجعى لبيتى مره ثانيه حتى المكان الوحيد الذي كنت احس فيه بالأمان الان صار محرما ع ذهبت معهم مستسلمه وانا خائفه ومكسوره وتائهه لا اعلم كيف اعيش معهم لا اعلم اى شئ عنهم وصلنا البيت ورحلوا بي أحسست معهم بنوع غريب من الدفء رغم خوفى ذهبت مع هذا الرجل اقصد زوجى حتى بداخلة عاجزه عن تكرارها خائفه عاجزه اريد أن ابكى
    إنه غريب جدا لم يتكلم معى اى كلمه يتصرف بغرابه انتى اخاف جدا عندما ينظر إلى لماذا ينظر لى هكذا احس انها يكرهنى ولكن لماذا

    تعبت رجولة أنه بالحمام أين اجلس لاجلس على هذا الكرسي ليخرج ويقول لى اى ملابسي أو اين سانام
    لقد خرج ولكنه ذهب السرير ونام
    كيف أسأله صوتى عاجز عن الخروج ماذا افعل

    ضلت هدوء تفكر فتره من الزمن لغلبها النوم ونامت على كرسيها بفستانها




    ومرت اول ليله بينهم



    فى الصباح
    ماذن : استيقظت فوجدتها نائمه على نفس الكرسي التى كانت تجلس عليه ترا لم تعجبها الغرفه تسوى اللى تبيه غيرت ملابسي وتركت لها ورقه كتبت فيها أننى عند أعلى بالاسفل عندما تفيقي انزلى


    وبعد فتره من الوقت فاقت هدوء وجسمها كله يعورها لقيت حالها بالغرفه وهو ليس موجود ووجدت ورقه لم تكن موجوده بالأمس ولكنها لا تدرى ماذا كتب فيها



    ظلت تنتظره ياتى ومازالت بفستانها وبعد فتره طويله جدا دخل الغرفه غاضب والشرر يتطاير من عينيه








    نكمل بالجزء القادم.............



    [/url]

    لولا الجنون ما كان الشغف

    [/CENTER]

  13. الأعضاء الذين قاموا بشكر العضو ديمو على المشاركة المفيدة:


  14. الصورة الرمزية ملاك ابوها
    تاريخ التسجيل
    Dec 2017
    الدولة
    🇸🇦ٳلہسہعـﯝدٍيہه🇸🇦
    المشاركات
    10,249
    شكراً
    9,823
    تم شكره 5,245 مرة في 3,228 مشاركة
    معدل تقييم المستوى
    13
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ديمو مشاهدة المشاركة
    دائما نحتاج صدمات بحياتنا لنتذكر نعم الله علينا دائما تأتينا نعم الله ولكننا نرها ابتلاءات ونحتاج للوقت لنستوعب أنها نعمه وفضل من الله وهكذا البشر يا ساده


    الجزء الثاني
    حكت لنا هدوء عن احساسها بذلك اليوم لننتقل لمازن
    مازن : لا أدرى ماذا افعل من هذه الدخيله التى يريدون إدخالها حياتى رغما عنى اليوم سيكون لى شريكه بكل شي كيف سأحيا مع غريبه استعديت وانا لا احس باى فرحه بداخلى مرت الساعات وذهبا للقاعه التى سيقام بها الملكه والزفاف ودخلت الجميع يبارك ويعنى أعلى فرحانين الاقارب فرحانين ولكنى غير مبالى ابتسم فقط ليس هذا اليوم كما حلمت بيه من قبل تمت الملكه لا أدرى كيف تمت الحين يجب أن أرى زوجتى
    زوجتى ما اغرب هذه الكلمه حتى أن راسي غير متقبلها دخلنا عند الحريم انا وابي وأبو هذه الدخيله
    اول الامر لم اهتم أن اعرف شكلها ولكنها لفتت نظر سبحان الله انها جميله بل هى رائعه الجمال يا التى ما هذه العيون
    ثم تدارث ماذن نفسه بعد أن صفن بها فتره وتذكر أنها هى هذه الدخيله التى ستحتل حياته وفدار وجهه عنها

    انتهى الزفاف ورجعنا الا البيت بعد سئل كبير من التبريكات والتهاني صعدت معها إلا جناحنا الشخصى الذي خصص لنا بعد الزواج دخلت ودخلت خلفى لم تنطق بجمله ولكن الخوف كان واضح عليها حتى أنى لاحظت دموع بعيونها ولكنى لم اعرفها اى اهتمام لم ينقصنى سوى أن تحايل طفله واطمئنها سوف تتعود مع الوقت وأخذت ملابس لى وذهبت إلى الحمام وتروشت وخرجت وكانت ما زالت بفستانها وفوقه عبائتها جالسه على كرسي بالغرفه
    كان غضبي منها اكبر من ان احكى معها لاعرف لماذا جالسه وذهبت إلى النوم وتركتها

    هدوء.: دخل ابي أننى اعرفه ومعه أشخاص لا اعرفهم انها المره الاولى التى اراهم فيها ومنهم رجل ضل ينظر لى لماذا ينظر لى هذا الرجل بهذا الشكل لقد زاد خوفى ثم جلس بجانبي ياالهى أهذا هو زوجى سكن الخوف قلبي من الآن لماذا كان ينظر لى بهذه الطريقه اريد بشده أن أرجع غرفتى ولكن ابي كسر قلبي وهو يسلم على عندما قالى لى بهدوء فى اذنى لقد تخلصت منك لا تحلم أن ترجعى لبيتى مره ثانيه حتى المكان الوحيد الذي كنت احس فيه بالأمان الان صار محرما ع ذهبت معهم مستسلمه وانا خائفه ومكسوره وتائهه لا اعلم كيف اعيش معهم لا اعلم اى شئ عنهم وصلنا البيت ورحلوا بي أحسست معهم بنوع غريب من الدفء رغم خوفى ذهبت مع هذا الرجل اقصد زوجى حتى بداخلة عاجزه عن تكرارها خائفه عاجزه اريد أن ابكى
    إنه غريب جدا لم يتكلم معى اى كلمه يتصرف بغرابه انتى اخاف جدا عندما ينظر إلى لماذا ينظر لى هكذا احس انها يكرهنى ولكن لماذا

    تعبت رجولة أنه بالحمام أين اجلس لاجلس على هذا الكرسي ليخرج ويقول لى اى ملابسي أو اين سانام
    لقد خرج ولكنه ذهب السرير ونام
    كيف أسأله صوتى عاجز عن الخروج ماذا افعل

    ضلت هدوء تفكر فتره من الزمن لغلبها النوم ونامت على كرسيها بفستانها




    ومرت اول ليله بينهم



    فى الصباح
    ماذن : استيقظت فوجدتها نائمه على نفس الكرسي التى كانت تجلس عليه ترا لم تعجبها الغرفه تسوى اللى تبيه غيرت ملابسي وتركت لها ورقه كتبت فيها أننى عند أعلى بالاسفل عندما تفيقي انزلى


    وبعد فتره من الوقت فاقت هدوء وجسمها كله يعورها لقيت حالها بالغرفه وهو ليس موجود ووجدت ورقه لم تكن موجوده بالأمس ولكنها لا تدرى ماذا كتب فيها



    ظلت تنتظره ياتى ومازالت بفستانها وبعد فتره طويله جدا دخل الغرفه غاضب والشرر يتطاير من عينيه








    نكمل بالجزء القادم.............
    رووووووووعه روووووعه حبي بنتظااار الجزء القاااام بشووووق
    شوقتينا ههههههههههههه








  15. #9
    الصورة الرمزية ديمو
    تاريخ التسجيل
    Oct 2017
    الدولة
    السعوديه
    ♡العمـر♡
    22
    المشاركات
    2,937
    شكراً
    767
    تم شكره 1,029 مرة في 535 مشاركة
    معدل تقييم المستوى
    5

    الجزء الثالث

    أوقات يغلبنا الغضب فلا ندرى ماذا نقول لنتفاجا بأننا جرحنا من أمامنا ونحن معمين بالعصبيه

    الفصل الثالث


    دخل مازن الغرفه وهو بقمه عصبيته لقد ظن أنها تستقل بيه ولأهله وتسحب عليهم لتجلس بغرفتها
    قال بصوت عال : انتى ايش مفكره حالك وكيف ما تسمعى كلمتى لتكونى فاكره حالك لسه بقصر ابوك واضح انى كان لازم من أمس اعرفك زين مقامك وليش للحين بفستانك تبين الخدم يجوا تحت رجلك وفجا توقف

    هدوء لنفسها : اننتى تعبت من هذا الفستان لا أستطيع أن تتحرك فيه وجيعت جدا اين ذهب هذا الرجل لا اعرف شي بهذه الغرفه واخاف أن أبحث عن اشيائر بغرفته فيغضب مثلما كان ابي يغضب منى واضح أن أحدهم قادم أنه هو لماذا يصرخ هكذا كانى أرى ابي وهو قادم ليضربنى تكلمنى الخوف وصرت أرتجف لا أجد هون اى احساس بالأمان أو الراحه لم استطع منع نفسي من البكاء




    مازن : فجا توقف عن الصراخ أنها تبكى تبكى فعلا لا تتصنع البكاء ولماذا ترتجف هكذا ايمكن أن تكون خائفه منى إلى هذا الحد لم استطع ان احكى اى شئ لا اعرف لماذا وجعنى قلبي من دموعها تبدوا مثل الاطفال ووجهها برى جدا ذهبت بدون كلام واحضرت لها بعض الماء لتهدا اعطيتها لها ولكنها لم تأخذها منى فقلت لها خذي هذا الماء لتهدئى لاول مره ارى عينيها من قرب سبحان الله تبدوا فعلا كالاطفال اخذت منى الكوب وتناولته وبدأت تهدى سالتها بهدوء لماذا مازلت ترتدى فستانك
    هدوء : لم اعرف اين ملابسي
    مازن باستغراب: لماذا لم تبحثى عنها بالغرفه يا .....
    لنفسه : يا الهى لقد نسيت اسمها لهناك من هو اغبي منى وهناك من ينسي اسم زوجته
    هدوء : خفت أن تغضب إذا بحثت بغرفتك وبين اشيائك
    مازن : باستغراب هذه غرفتك مثل ماهى غرفتى بامكانك فعل ما تريدين بها وملابسك بهذا الجزء من الخزانه
    هدوء : شكرا لك سأذهب لتغير ملابسي هل ممكن أن استعمل الحمام
    مازن : طبعا يمكن تصرفي على راحتك سانزل لاسفل عندما استعدى تعى عند أعلى تحت
    هدوء: شكرا لك انا أسمى هدوء
    مازن لنفسه : واضح انها ذكيه وقد احست انى نسيت اسمها فحاولت أن أرد انا بعد بجمله لاحسن وضعى
    وانا مازن
    هدوء : نعم اعرف ذلك
    مازن جرجت باحراجى من الغرفه لهناك أحد ينسهى هذا الاسم أنها هدوء فعلا لقد جمعت كل هدوء الكون
    لم اعرف من اين اتت هذه الابتسامه على وجهى رغم كم العصبيه التى كانت تملانى لقد تبخر كل شي

    هدوء لنفسها : بدأت تتغير ملامحه ويهدا وذهب ثم عاد وبيده كوب ماء خفت أن أقرب منه ليضربنى فوقفت مكانى فقال هو أنها لى لاهدا اعتقد كان يريد أن يقول شي ولكن نسي اعتقد انه لا يعرف أسمى اخذت منه الماء وشربت وبدأت اهدا لماذا يحكى معى بهذه الطيبه أنه رقيق جدا غير من كان يصرخ على منذ قليل واضح عليه الاستغراب ولكن لماذا الغريب تصرفي إلى هذا الحد اخبرنى عن مكان ملابسي فذهب لاغير ملابسي ولا أدرى لماذا أخبرته أسمى يمكن لانى أحسست معه بالأمان خرج هو ذهب اخذت من ملابسي فستان جديد وتفاجات بكل هذه الملابس اهى لى مؤكد أنها لى فكل ملابس القديمه هنا ايضا خرجت بعد فتره وقد رجعت هدوء التى اعرفها بدون الوان على وجهها بدون اى تغير وخرجت من الغرفه اين اذهب لا أدرى اين تتجه وفجا رأيت بنت تتجه نحو لقد رأيت هذه البنت أمس بالعرس ابتسمت لها الرد ابتسامتها لى
    قالت هدوء لماذا تقفى هنا
    هدوء : لا اعرف اين اذهب
    روان : تعالى معى بالمناسبه انا روان اخت زوجك

    اصطحبتى إليهم بحيث تجلس كل الاسره كلهم فرحانين وقاموا بتقديم التبريكات والتهاني جلست بجانب مازن هو الوحيد الذي اعرفه وقل احساسي بالخوف وانا جانبه
    مازن بعد فتره قصيره دخلت علينا بالصاله معها روان سبحان الله لقد زادت جمالا عن قبل ثم جلست بجانبي أصبحت لا أفهم هذي البيت اهى فعلا بالبراه التى تظهر على وجهها ام انها ذكيه جدا وتحاول استمالتى
    هيام : ماشاء الله انها حقا اجمل من أمس ولكن لهناك عروس لا تضع اى مكياج على وجهها وما هذا الفستان العادى واضح أن لا أحد علمها كيف تتصرف اعلم أن أمها ليست معها ولكن من واجب زوجه امها أن تقول لها انهاا جالسه بدون اى كلام حتى لا تتدخل باحاديثنا اعتقد انها مازالت خجله
    فسألتها انتى لم تاكلى شي من أمس هدوء انحضر لكى فطور فاكتشفت بهز رأسها واحمر وجهها أنها فعلا خجوله ولم تتأقلم بعد أخبرت هنا ابنتى أن تذهب لتخبر الخدامه أن تحضر فطور لهدوء وسألتها لماذا لم تنزلى هدوء اخبرنى مازن أنه ترك لك ورقه أنه بالاسفل
    هدوء : لم أكن اعرف مكان ملابسي وانتى أيضا ............





    لتنفجر مفاجاه جديده بوجه مازن
    الى اللقاء بالجزء القادم...............












    ا



    [/url]

    لولا الجنون ما كان الشغف

    [/CENTER]

  16. الأعضاء الذين قاموا بشكر العضو ديمو على المشاركة المفيدة:


  17. الصورة الرمزية ديمو
    تاريخ التسجيل
    Oct 2017
    الدولة
    السعوديه
    ♡العمـر♡
    22
    المشاركات
    2,937
    شكراً
    767
    تم شكره 1,029 مرة في 535 مشاركة
    معدل تقييم المستوى
    5
    تسلمين عيونى ملو لعيونك الجزء الثالث وان شاء الله ما راح اتاخر بباقى الاجزاء



    [/url]

    لولا الجنون ما كان الشغف

    [/CENTER]

  18. الأعضاء الذين قاموا بشكر العضو ديمو على المشاركة المفيدة:


صفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •