أهـلاً وسهـلاً بكمـ فيـﮯ✉منتـديات الأخـوة والمحبـة✉مُلتقـﮯ الأبـداع ..والتميـز ..والتألـق وتبقى لي روايه من أجزاء....إلى الجزء الرابع - الصفحة 2
صفحة 2 من 2 الأولىالأولى 12
النتائج 11 إلى 14 من 14

الموضوع: وتبقى لي روايه من أجزاء....إلى الجزء الرابع

  1. #11
    الصورة الرمزية ملاك ابوها
    تاريخ التسجيل
    Dec 2017
    الدولة
    🇸🇦ٳلہسہعـﯝدٍيہه🇸🇦
    المشاركات
    10,421
    شكراً
    10,017
    تم شكره 5,449 مرة في 3,338 مشاركة
    معدل تقييم المستوى
    13
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ديمو مشاهدة المشاركة
    أوقات يغلبنا الغضب فلا ندرى ماذا نقول لنتفاجا بأننا جرحنا من أمامنا ونحن معمين بالعصبيه

    الفصل الثالث


    دخل مازن الغرفه وهو بقمه عصبيته لقد ظن أنها تستقل بيه ولأهله وتسحب عليهم لتجلس بغرفتها
    قال بصوت عال : انتى ايش مفكره حالك وكيف ما تسمعى كلمتى لتكونى فاكره حالك لسه بقصر ابوك واضح انى كان لازم من أمس اعرفك زين مقامك وليش للحين بفستانك تبين الخدم يجوا تحت رجلك وفجا توقف

    هدوء لنفسها : اننتى تعبت من هذا الفستان لا أستطيع أن تتحرك فيه وجيعت جدا اين ذهب هذا الرجل لا اعرف شي بهذه الغرفه واخاف أن أبحث عن اشيائر بغرفته فيغضب مثلما كان ابي يغضب منى واضح أن أحدهم قادم أنه هو لماذا يصرخ هكذا كانى أرى ابي وهو قادم ليضربنى تكلمنى الخوف وصرت أرتجف لا أجد هون اى احساس بالأمان أو الراحه لم استطع منع نفسي من البكاء




    مازن : فجا توقف عن الصراخ أنها تبكى تبكى فعلا لا تتصنع البكاء ولماذا ترتجف هكذا ايمكن أن تكون خائفه منى إلى هذا الحد لم استطع ان احكى اى شئ لا اعرف لماذا وجعنى قلبي من دموعها تبدوا مثل الاطفال ووجهها برى جدا ذهبت بدون كلام واحضرت لها بعض الماء لتهدا اعطيتها لها ولكنها لم تأخذها منى فقلت لها خذي هذا الماء لتهدئى لاول مره ارى عينيها من قرب سبحان الله تبدوا فعلا كالاطفال اخذت منى الكوب وتناولته وبدأت تهدى سالتها بهدوء لماذا مازلت ترتدى فستانك
    هدوء : لم اعرف اين ملابسي
    مازن باستغراب: لماذا لم تبحثى عنها بالغرفه يا .....
    لنفسه : يا الهى لقد نسيت اسمها لهناك من هو اغبي منى وهناك من ينسي اسم زوجته
    هدوء : خفت أن تغضب إذا بحثت بغرفتك وبين اشيائك
    مازن : باستغراب هذه غرفتك مثل ماهى غرفتى بامكانك فعل ما تريدين بها وملابسك بهذا الجزء من الخزانه
    هدوء : شكرا لك سأذهب لتغير ملابسي هل ممكن أن استعمل الحمام
    مازن : طبعا يمكن تصرفي على راحتك سانزل لاسفل عندما استعدى تعى عند أعلى تحت
    هدوء: شكرا لك انا أسمى هدوء
    مازن لنفسه : واضح انها ذكيه وقد احست انى نسيت اسمها فحاولت أن أرد انا بعد بجمله لاحسن وضعى
    وانا مازن
    هدوء : نعم اعرف ذلك
    مازن جرجت باحراجى من الغرفه لهناك أحد ينسهى هذا الاسم أنها هدوء فعلا لقد جمعت كل هدوء الكون
    لم اعرف من اين اتت هذه الابتسامه على وجهى رغم كم العصبيه التى كانت تملانى لقد تبخر كل شي

    هدوء لنفسها : بدأت تتغير ملامحه ويهدا وذهب ثم عاد وبيده كوب ماء خفت أن أقرب منه ليضربنى فوقفت مكانى فقال هو أنها لى لاهدا اعتقد كان يريد أن يقول شي ولكن نسي اعتقد انه لا يعرف أسمى اخذت منه الماء وشربت وبدأت اهدا لماذا يحكى معى بهذه الطيبه أنه رقيق جدا غير من كان يصرخ على منذ قليل واضح عليه الاستغراب ولكن لماذا الغريب تصرفي إلى هذا الحد اخبرنى عن مكان ملابسي فذهب لاغير ملابسي ولا أدرى لماذا أخبرته أسمى يمكن لانى أحسست معه بالأمان خرج هو ذهب اخذت من ملابسي فستان جديد وتفاجات بكل هذه الملابس اهى لى مؤكد أنها لى فكل ملابس القديمه هنا ايضا خرجت بعد فتره وقد رجعت هدوء التى اعرفها بدون الوان على وجهها بدون اى تغير وخرجت من الغرفه اين اذهب لا أدرى اين تتجه وفجا رأيت بنت تتجه نحو لقد رأيت هذه البنت أمس بالعرس ابتسمت لها الرد ابتسامتها لى
    قالت هدوء لماذا تقفى هنا
    هدوء : لا اعرف اين اذهب
    روان : تعالى معى بالمناسبه انا روان اخت زوجك

    اصطحبتى إليهم بحيث تجلس كل الاسره كلهم فرحانين وقاموا بتقديم التبريكات والتهاني جلست بجانب مازن هو الوحيد الذي اعرفه وقل احساسي بالخوف وانا جانبه
    مازن بعد فتره قصيره دخلت علينا بالصاله معها روان سبحان الله لقد زادت جمالا عن قبل ثم جلست بجانبي أصبحت لا أفهم هذي البيت اهى فعلا بالبراه التى تظهر على وجهها ام انها ذكيه جدا وتحاول استمالتى
    هيام : ماشاء الله انها حقا اجمل من أمس ولكن لهناك عروس لا تضع اى مكياج على وجهها وما هذا الفستان العادى واضح أن لا أحد علمها كيف تتصرف اعلم أن أمها ليست معها ولكن من واجب زوجه امها أن تقول لها انهاا جالسه بدون اى كلام حتى لا تتدخل باحاديثنا اعتقد انها مازالت خجله
    فسألتها انتى لم تاكلى شي من أمس هدوء انحضر لكى فطور فاكتشفت بهز رأسها واحمر وجهها أنها فعلا خجوله ولم تتأقلم بعد أخبرت هنا ابنتى أن تذهب لتخبر الخدامه أن تحضر فطور لهدوء وسألتها لماذا لم تنزلى هدوء اخبرنى مازن أنه ترك لك ورقه أنه بالاسفل
    هدوء : لم أكن اعرف مكان ملابسي وانتى أيضا ............





    لتنفجر مفاجاه جديده بوجه مازن
    الى اللقاء بالجزء القادم...............












    ا
    روووووووعه حبي ديموووو بانتظااار القاااادم








  2. #12
    الصورة الرمزية ديمو
    تاريخ التسجيل
    Oct 2017
    الدولة
    السعوديه
    ♡العمـر♡
    22
    المشاركات
    2,937
    شكراً
    767
    تم شكره 1,029 مرة في 535 مشاركة
    معدل تقييم المستوى
    5
    [SIZE=5]
    لعل الخير يكمن بالشر حكمه سمعنها كثيرا من الكبار ولكننا لا نعيها الا عندما نصير كبار

    الفصل الرابع

    هدوء : لم أكن اعرف مكان ملابسي واننى أيضا لم استطع قرأه الورقه
    مازن: بنفسه حلو الحين خطى بعد صار شين ما تقدر ست الحسن والدلال تقرأه
    روان تضحك : ادرى خط مازن ما ينقرى فداك يا عروس
    هدوء بخجل: انا لا استطيع القراءه
    الجميع باستغراب : ايش
    مازن : تقصدى انك ما بتعرف تقري بالأساس مو السبب خطى
    هدوء : نعم
    مازن يتركهم ويخرج بغضب مو بس أنهم زوجوه لواحده ما يعرفها وبعد لا تعرف تقرا ولا تكتب لم يستطع أن يتمالك نفسه من الغضب فقرر الخروج من البيت افضل له
    هيام لا تعرف وش تقول :بنتى هدوء انتى ما روحتى مدرسه
    هدوء تهز رائسها بالنفى
    هيام : طيب مو مشكله راح نعلمك بس ابيك اول قوليلى كيف كانت حياتك ببيت ابوك
    حكت هدوء كل شي لهيام وبناتها روان وهنا
    مع استغرابهم كيف عاشت هالحياه ولكنهم رحموها وقرروا يسعدوها ويعلموها كل شي
    مرت الايام وكل شخص منهم تعود أن يعلمها شي
    قررت هيام أن تعلم هدوء الاتكيت وكيف تهتم بمنزلها وبزوجها وبترتيب لغرفتها حتى ترتيب العزايم علمتها
    وروان كانت تعلمها كيف تقرا وتكتب ووفاجاتهم هدوء أنها سريعه التعلم وتعلمت تكتب وتقرا وتعلمت بعد الانجليزيه
    وتولت هنا تعليمها ترتيب الملابس والاهتمام بنفسها وكيف تحط مكياجها ومرت شهرين على هذا الحال اما بالنسبه لمازن كان يتجنبها يستيقظ مبكرا جدا ويذهب لعمله وياكل بالخارج ولا يعود البيت الا بوقت متأخر لتكون قد نامت وقتها ويخرج قبل أن تستيقظ لا يعلم عنها شي

    فى طلعه لمازن مع ربعه
    فهد أحد أصدقاء مازن: وبعدين معك وش ذنب البنت ليش تظلمها معك
    مازن : وش اسوى فهد مو قادر اتعامل معها وانا وش ذنبي اخذ واحده مثل كذا ما يكفى انى رضيت اتزوج واحده ما اعرفها تكون جاهله بعد
    فهد : حاول تعطيها فرصه حاول تقرب منها يمكن تقد تتقبلها
    مازن أحاول
    فهد : اقولك خذها للسوق طلعها معك
    مازن : يتذكر افا نسيت تصدق من يوم تزوجنا ما اخذتها عند اهلها بس الغريب أن مافى حدا من بيت اهلها سال عليها
    فهد : غريب
    مازن : فعلا
    كملوا حديثهم باكثر من مجال ورجع مازن هاليوم البيت بدرى
    وجد هدوء مازالت مستيقظه
    هدوء : نورت تحب اجهزلك العشا
    مازن : شكرا تعشيت
    مازن بنفسه اول مره انتبه أن شكلها تغير صارت مرتبه اكثر
    مازن : هدوء
    هدوء : سم
    مازن : سم الله عدوك عزمت اصحابي عندنا بكره الصبح بيجيك بالمطبخ ذبيحه جهزيها وجهزي كم نوع حلو
    مو بتعرفي تجهزى عزومات
    هدوء : أن شاء الله
    هدوء : ذبيحه كيف بسويها هذي استر يا رب علمتنى عمتى ام مازن بس ما جربت اسوى شي بيدى لازم استخدم هالنت اللى علمتنى عليه هنا ليساعدنى
    مازن : هدوء. هدوء. هدوووووء
    هدوء: سم
    مازن : وين رحتى لى ساعه انادى عليك
    جهزى حالك بكره بالليل بوديك بيت أهلك كنت مشغول هالفتره نسيت اوديك
    هدوء : بيت اهلى
    تذكرت ابوها لما قالها أنه ما يبيها ببيته مره ثانيه
    ومرت الليله ثقيله على هدوء
    وفى الصباح ..........
    الى اللقاء بالجزء القادم
    .......










    ا
    [
    /SIZE]



    [/url]

    لولا الجنون ما كان الشغف

    [/CENTER]

  3. الأعضاء الذين قاموا بشكر العضو ديمو على المشاركة المفيدة:


  4. الصورة الرمزية ملاك ابوها
    تاريخ التسجيل
    Dec 2017
    الدولة
    🇸🇦ٳلہسہعـﯝدٍيہه🇸🇦
    المشاركات
    10,421
    شكراً
    10,017
    تم شكره 5,449 مرة في 3,338 مشاركة
    معدل تقييم المستوى
    13
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ديمو مشاهدة المشاركة
    [SIZE=5]
    لعل الخير يكمن بالشر حكمه سمعنها كثيرا من الكبار ولكننا لا نعيها الا عندما نصير كبار

    الفصل الرابع

    هدوء : لم أكن اعرف مكان ملابسي واننى أيضا لم استطع قرأه الورقه
    مازن: بنفسه حلو الحين خطى بعد صار شين ما تقدر ست الحسن والدلال تقرأه
    روان تضحك : ادرى خط مازن ما ينقرى فداك يا عروس
    هدوء بخجل: انا لا استطيع القراءه
    الجميع باستغراب : ايش
    مازن : تقصدى انك ما بتعرف تقري بالأساس مو السبب خطى
    هدوء : نعم
    مازن يتركهم ويخرج بغضب مو بس أنهم زوجوه لواحده ما يعرفها وبعد لا تعرف تقرا ولا تكتب لم يستطع أن يتمالك نفسه من الغضب فقرر الخروج من البيت افضل له
    هيام لا تعرف وش تقول :بنتى هدوء انتى ما روحتى مدرسه
    هدوء تهز رائسها بالنفى
    هيام : طيب مو مشكله راح نعلمك بس ابيك اول قوليلى كيف كانت حياتك ببيت ابوك
    حكت هدوء كل شي لهيام وبناتها روان وهنا
    مع استغرابهم كيف عاشت هالحياه ولكنهم رحموها وقرروا يسعدوها ويعلموها كل شي
    مرت الايام وكل شخص منهم تعود أن يعلمها شي
    قررت هيام أن تعلم هدوء الاتكيت وكيف تهتم بمنزلها وبزوجها وبترتيب لغرفتها حتى ترتيب العزايم علمتها
    وروان كانت تعلمها كيف تقرا وتكتب ووفاجاتهم هدوء أنها سريعه التعلم وتعلمت تكتب وتقرا وتعلمت بعد الانجليزيه
    وتولت هنا تعليمها ترتيب الملابس والاهتمام بنفسها وكيف تحط مكياجها ومرت شهرين على هذا الحال اما بالنسبه لمازن كان يتجنبها يستيقظ مبكرا جدا ويذهب لعمله وياكل بالخارج ولا يعود البيت الا بوقت متأخر لتكون قد نامت وقتها ويخرج قبل أن تستيقظ لا يعلم عنها شي

    فى طلعه لمازن مع ربعه
    فهد أحد أصدقاء مازن: وبعدين معك وش ذنب البنت ليش تظلمها معك
    مازن : وش اسوى فهد مو قادر اتعامل معها وانا وش ذنبي اخذ واحده مثل كذا ما يكفى انى رضيت اتزوج واحده ما اعرفها تكون جاهله بعد
    فهد : حاول تعطيها فرصه حاول تقرب منها يمكن تقد تتقبلها
    مازن أحاول
    فهد : اقولك خذها للسوق طلعها معك
    مازن : يتذكر افا نسيت تصدق من يوم تزوجنا ما اخذتها عند اهلها بس الغريب أن مافى حدا من بيت اهلها سال عليها
    فهد : غريب
    مازن : فعلا
    كملوا حديثهم باكثر من مجال ورجع مازن هاليوم البيت بدرى
    وجد هدوء مازالت مستيقظه
    هدوء : نورت تحب اجهزلك العشا
    مازن : شكرا تعشيت
    مازن بنفسه اول مره انتبه أن شكلها تغير صارت مرتبه اكثر
    مازن : هدوء
    هدوء : سم
    مازن : سم الله عدوك عزمت اصحابي عندنا بكره الصبح بيجيك بالمطبخ ذبيحه جهزيها وجهزي كم نوع حلو
    مو بتعرفي تجهزى عزومات
    هدوء : أن شاء الله
    هدوء : ذبيحه كيف بسويها هذي استر يا رب علمتنى عمتى ام مازن بس ما جربت اسوى شي بيدى لازم استخدم هالنت اللى علمتنى عليه هنا ليساعدنى
    مازن : هدوء. هدوء. هدوووووء
    هدوء: سم
    مازن : وين رحتى لى ساعه انادى عليك
    جهزى حالك بكره بالليل بوديك بيت أهلك كنت مشغول هالفتره نسيت اوديك
    هدوء : بيت اهلى
    تذكرت ابوها لما قالها أنه ما يبيها ببيته مره ثانيه
    ومرت الليله ثقيله على هدوء
    وفى الصباح ..........
    الى اللقاء بالجزء القادم
    .......










    ا
    [
    /SIZE]
    روووووووعهہ عيوني بآنتظـآر آلقآدمـ

    - - - تم التحديث - - -

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ديمو مشاهدة المشاركة
    [SIZE=5]
    لعل الخير يكمن بالشر حكمه سمعنها كثيرا من الكبار ولكننا لا نعيها الا عندما نصير كبار

    الفصل الرابع

    هدوء : لم أكن اعرف مكان ملابسي واننى أيضا لم استطع قرأه الورقه
    مازن: بنفسه حلو الحين خطى بعد صار شين ما تقدر ست الحسن والدلال تقرأه
    روان تضحك : ادرى خط مازن ما ينقرى فداك يا عروس
    هدوء بخجل: انا لا استطيع القراءه
    الجميع باستغراب : ايش
    مازن : تقصدى انك ما بتعرف تقري بالأساس مو السبب خطى
    هدوء : نعم
    مازن يتركهم ويخرج بغضب مو بس أنهم زوجوه لواحده ما يعرفها وبعد لا تعرف تقرا ولا تكتب لم يستطع أن يتمالك نفسه من الغضب فقرر الخروج من البيت افضل له
    هيام لا تعرف وش تقول :بنتى هدوء انتى ما روحتى مدرسه
    هدوء تهز رائسها بالنفى
    هيام : طيب مو مشكله راح نعلمك بس ابيك اول قوليلى كيف كانت حياتك ببيت ابوك
    حكت هدوء كل شي لهيام وبناتها روان وهنا
    مع استغرابهم كيف عاشت هالحياه ولكنهم رحموها وقرروا يسعدوها ويعلموها كل شي
    مرت الايام وكل شخص منهم تعود أن يعلمها شي
    قررت هيام أن تعلم هدوء الاتكيت وكيف تهتم بمنزلها وبزوجها وبترتيب لغرفتها حتى ترتيب العزايم علمتها
    وروان كانت تعلمها كيف تقرا وتكتب ووفاجاتهم هدوء أنها سريعه التعلم وتعلمت تكتب وتقرا وتعلمت بعد الانجليزيه
    وتولت هنا تعليمها ترتيب الملابس والاهتمام بنفسها وكيف تحط مكياجها ومرت شهرين على هذا الحال اما بالنسبه لمازن كان يتجنبها يستيقظ مبكرا جدا ويذهب لعمله وياكل بالخارج ولا يعود البيت الا بوقت متأخر لتكون قد نامت وقتها ويخرج قبل أن تستيقظ لا يعلم عنها شي

    فى طلعه لمازن مع ربعه
    فهد أحد أصدقاء مازن: وبعدين معك وش ذنب البنت ليش تظلمها معك
    مازن : وش اسوى فهد مو قادر اتعامل معها وانا وش ذنبي اخذ واحده مثل كذا ما يكفى انى رضيت اتزوج واحده ما اعرفها تكون جاهله بعد
    فهد : حاول تعطيها فرصه حاول تقرب منها يمكن تقد تتقبلها
    مازن أحاول
    فهد : اقولك خذها للسوق طلعها معك
    مازن : يتذكر افا نسيت تصدق من يوم تزوجنا ما اخذتها عند اهلها بس الغريب أن مافى حدا من بيت اهلها سال عليها
    فهد : غريب
    مازن : فعلا
    كملوا حديثهم باكثر من مجال ورجع مازن هاليوم البيت بدرى
    وجد هدوء مازالت مستيقظه
    هدوء : نورت تحب اجهزلك العشا
    مازن : شكرا تعشيت
    مازن بنفسه اول مره انتبه أن شكلها تغير صارت مرتبه اكثر
    مازن : هدوء
    هدوء : سم
    مازن : سم الله عدوك عزمت اصحابي عندنا بكره الصبح بيجيك بالمطبخ ذبيحه جهزيها وجهزي كم نوع حلو
    مو بتعرفي تجهزى عزومات
    هدوء : أن شاء الله
    هدوء : ذبيحه كيف بسويها هذي استر يا رب علمتنى عمتى ام مازن بس ما جربت اسوى شي بيدى لازم استخدم هالنت اللى علمتنى عليه هنا ليساعدنى
    مازن : هدوء. هدوء. هدوووووء
    هدوء: سم
    مازن : وين رحتى لى ساعه انادى عليك
    جهزى حالك بكره بالليل بوديك بيت أهلك كنت مشغول هالفتره نسيت اوديك
    هدوء : بيت اهلى
    تذكرت ابوها لما قالها أنه ما يبيها ببيته مره ثانيه
    ومرت الليله ثقيله على هدوء
    وفى الصباح ..........
    الى اللقاء بالجزء القادم
    .......










    ا
    [
    /SIZE]
    روووووووعهہ عيوني بآنتظـآر آلقآدمـ








  5. #14
    الصورة الرمزية ملاك ابوها
    تاريخ التسجيل
    Dec 2017
    الدولة
    🇸🇦ٳلہسہعـﯝدٍيہه🇸🇦
    المشاركات
    10,421
    شكراً
    10,017
    تم شكره 5,449 مرة في 3,338 مشاركة
    معدل تقييم المستوى
    13
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ديمو مشاهدة المشاركة
    تسلمين عيونى ملو لعيونك الجزء الثالث وان شاء الله ما راح اتاخر بباقى الاجزاء
    ربي يسـلمـگ غلآتي ديمـوووو تسـلمـلي عيونگ يآغلآتي ❤








صفحة 2 من 2 الأولىالأولى 12

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •